حوزة العلامة ابن فهد الحلي تستقبل العديد من الشخصيات والوفود

وتعقد الندوات بمناسبة زيارة الأربعين 1433 للهجرة

استقبلت حوزة كربلاء العلمية ـ مدرسة العلامة احمد بن فهد الحلي رحمه الله ـ بمناسبة ذكرى أربعين سيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام لهذا العام 1433 للهجرة كوكبةً من العلماء والفضلاء وخطباء المنبر الحسيني وطلبة العلم والمؤمنين من زائري سيد الشهداء عليه السلام القادمين من داخل العراق وخارجه من دول مختلفة.

واغتناما لهذا الحضور عقدت الحوزة وبشكل يومي ـ كما هو دأبها كل عام ـ ندوات فكرية ومحاضرات معرفية في مواضيع متعددة تحت أشراف سماحة آية الله الشيخ عبد الكريم الحائري الذي خصص محاضرات هذا العام للحديث حول فضل كربلاء وقبر سيد الشهداء عليه السلام وثواب زيارته سلام الله عليه العامة والمخصوصة وجرى الاستشهاد خلال البحث بعدد من الروايات الشريفة لأهل بيت العصمة والطهارة عليهم السلام لاسيما ما أورده العلامة المجلسي رضوان الله عليه في موسوعته القيمة بحار الأنوار الجامع لدرر الأئمة الأطهار عليهم السلام.

هذا ومن الجدير بالذكر إن مدرسة العلامة ومن منطلق مشاركتها في خدمة زائري سيد الشهداء عليه السلام قامت بتنفيذ برنامج اعد مسبقاً لتهيئة أماكن استراحة ومبيت للزائرين الكرام لاسيما من أهل العلم والفضل وطلبة العلم وخطباء المنبر الحسيني المبارك، كما وقامت بإرسال وفود بالاشتراك مع مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله لزيارة وتفقد المواكب والهيئات الحسينية المستمرة في تقديم خدماتها بمناسبة الزيارة.