حوزة كربلاء المقدسة تستقبل وفوداً من داخل العراق وخارجه

وتعقد الندوات اليومية بمناسبة زيارة الأربعين

   

 :. أيام عديدة مضت وحوزة كربلاء العلمية ـ مدرسة العلامة احمد بن فهد الحلي عليه الرحمة ـ مستمرة باستقبال الوفود والشخصيات والمؤمنين من الزائرين لمرقد سيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام بمناسبة زيارة الأربعين لهذا العام 1432هـ والقادمة من داخل العراق ومن خارجه من دول مختلفة.

محاضرات وأبحاث عقائدية ومعرفية وندوات حوارية يومية ونقاش يستمر لساعات يومياً تحت إدارة  سماحة آية الله الشيخ عبد الكريم الحائري تمحورت موضوعاته حول المعرفة الحق للمعصوم عليه السلام مع التركيز على سيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام كمصداق لذلك، وكذا حول الزيارة الأربعينية المليونية وأثرها في البناء الروحي والعقائدي للفرد المؤمن والمجتمع الإسلامي، فضلاً عن الأبحاث الفقهية.

هذا ومن الجدير بالذكر إن مدرسة العلامة ابن فهد قدس سره دأبت منذ سنين خلت على إعداد برنامج للزيارات المليونية التي تشهدها كربلاء المقدسة باستمرار من شأنه تهيئة أماكن ومنام للزائرين الكرام والعلماء وطلبة العلم ومشاركتهم في الأبحاث والمناقشات والندوات بالمناسبة، وكذا بالتعاون مع مكتب المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة إرسال وفود من رجال الدين الأفاضل وطلبة العلوم الدينية لتفقد المواكب والهيئات الحسينية والاطلاع على سير عملها ونشاطاتها أبان الزيارة المباركة وإلقاء المحاضرات والتوجيهات والإرشادات بالمناسبة بغية المساهمة في تحقيق الأهداف المنشودة في الأبعاد المختلفة.  

 
 
 
 
 

\